« الصين تعتقل أتباع كنيسة محظورة »










الصين تتبنى موقفا متشددا تجاه الجماعات الدينية المحظورة

قالت جماعة تدافع عن حقوق الإنسان في هونج كونج إن السلطات الصينية ألقت القبض على عدد من المسيحيين بسبب تأييدهم لإحدى الكنائس المحظورة في الصين
وذكرت جماعة المركز الإعلامي لحقوق الإنسان والديمقراطية أن عدد المعتقلين يبلغ 130 شخصا جميعهم من أتباع كنيسة فانج شينج في مقاطعة هينان الصينية

ومن بين المعتقلين ثلاثة من مواليد تايوان يحملون جوازات سفر أمريكية وتردد أنهم كانوا يعملون كبعثات تبشيرية لصالح هذه الكنيسة المحظورة

وتعتبر كنيسة فانج تشنج واحدة من الحركات المسيحية المحظورة في الصين لكنها تعمل بطريقة سرية هناك، وتقول مصادر هذه الكنيسة إن عدد أتباعها في الصين يزيد عن نصف المليون شخص

وتقول التقارير إن هذه الحركات لا تحظى باعتراف الحكومة الصينية بسبب رفضها الانضمام إلى الكنيسة الرسمية الصينية والتحاقها بمجموعات مسيحية في الخارج

وقد أدانت السلطات الصينية هذه الحركة واعتبرتها حركة هدامة، كما تنظر إليها بنفس الطريقة التي عاملت بها مجموعة فالون جونج الروحية المحظورة

ومن غير مسموح للمسيحيين في الصين إجراء عباداتهم في غير الكنائس المعترف بها رسميا، ويقول المراسلون إن الكنائس غير الرسمية تتمتع بوضع أفضل من الرسمية في الصين

وكانت السلطات الصينية قد أصدرت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حكما على جيانج رونج ليانج بقضاء عامين في أحد معسكرات العمل بعد إدانته بقيادة الحركه

المصدر:




» تاريخ النشر: 26-11-2009
» تاريخ الحفظ:
» شبكة ضد الإلحاد Anti Atheism
.:: http://www.anti-el7ad.com/site ::.