عرض المقال :ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون
  الصفحة الرئيسية » مـقـالات الموقـــع » كشف البلية بفضح النصرانية » حقائق حول الأناجيل

اسم المقال : ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون
كاتب المقال: webmaster3

ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون


ضياء الحق محمد الرفاعي

يقول الله تعالى : ((
وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقاً يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ) (آل عمران : 78 )

ومن أصد ق من الله قيلا ، ومن أصدق من الله حديثا .
وفي هذا المقال عرض مختصر يبن فيه الباحث  أن كَتَبِة الأناجيل يكذبون ... يقولون على الله الكذب وهم يعلمون . فقط ليضلوا قومهم .
ومما لا يخالف فيه عاقل أن ( أي كتاب يحتوي على معلومة مكذوبة أو مجرد خبر خاطئ يحكم على نفسه بعدم المصداقية ، ويكفي ذلك سببا لتجنبه وتركه  بحثاً عن الحق والصواب ....)
ونحن هنا فقط نضرب مثالين لكذب واحد من كتبة الأناجيل  ( متّى ) ، فقط لنقول أنهم يكذبون عليكم أيها النصارى وأنهم كما قال ربنا عز وجل ــ ( و يقولون الكذب وهم يعلمون ) والحال أن الكذبات في الاناجيل كثيرة جدا ، ومن شاء المزيد راسلنا وأطلعناه .
    المثال الأول : من هو عمانوئيل ؟؟
 
يقول ( متّى ) في سرده لقصة ولادة السيد المسيح "" محاولاً وضع تصور شخصي  (بديلاً عن الإعجاز بولادة السيد المسيح ) وإضفاء صفة القدسية عليه من بداية (إنجيله ) ليكمل رسم صورة السيد المسيح على أنه ( ابن العلي – أو ابن الله ) كما في ثنايا إنجيله ...: ففي الإصحاح الأول : 18 ـ 23 ]  يقول متّى : ((  أَمَّا وِلاَدَةُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ فَكَانَتْ هَكَذَا: لَمَّا كَانَتْ مَرْيَمُ أُمُّهُ مَخْطُوبَةً لِيُوسُفَ قَبْلَ أَنْ يَجْتَمِعَا وُجِدَتْ حُبْلَى مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ. فَيُوسُفُ رَجُلُهَا إِذْ كَانَ بَارّاً وَلَمْ يَشَأْ أَنْ يُشْهِرَهَا أَرَادَ تَخْلِيَتَهَا سِرّاً . وَلَكِنْ فِيمَا هُوَ مُتَفَكِّرٌ فِي هَذِهِ الأُمُورِ إِذَا مَلاَكُ الرَّبِّ قَدْ ظَهَرَ لَهُ فِي حُلْمٍ قَائِلاً: «يَا يُوسُفُ ابْنَ دَاوُدَ لاَ تَخَفْ أَنْ تَأْخُذَ مَرْيَمَ امْرَأَتَكَ لأَنَّ الَّذِي حُبِلَ بِهِ فِيهَا هُوَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ.   فَسَتَلِدُ ابْناً وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ».  وَهَذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ ، هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْناً وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» (الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللَّهُ مَعَنَا).
  ماذا يقول متى هنا ؟
إنه يستحضر بشارة موجودة في ( العهد القديم ) ويقول أن ملاك ــ ملك ــ الرب جاء ليوسف النجار ــ الذي كان قد خطب مريم العذراء ــ ، وقال له أن المسيح هو البشارة التي تكلم عنها  نبي من أنبياء بني إسرائيل في العهد القديم  في العهد القديم والتي نصها ((هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْناً وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ . (الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللَّهُ مَعَنَا).  )) 
 
هكذا يروي ( متّى ) القصة ، وتعالوا ننظر إليها في العهد القديم وننظر ماذا فعل هذا الرجل .
 
 النص الأصلي الذي نقل عنه ( متى ) موجود في سفر إشعياء  حيث يقول كاتب هذا السفر  ــ وليصبر للقراءة دقائق كل من أراد الحق ــ :
 
والقصة أصلاً من بداية سفر إشعياء تتحدث عن آية أعطاها الرب لآحاز  بن يوثام بن عزيا ملك يهوذا .حين سأله أن يطلب منه آية ، ولنتأمل ما يقول من البداية :
 
Is:7:1: وحدث في أيام آحاز بن يوثام بن عزيا ملك يهوذا ان رصين ملك ارام صعد مع فقح بن رمليا ملك اسرائيل الى اورشليم لمحاربتها فلم يقدر ان يحاربها . وأخبر بيت داود وقيل له قد حلت ارام في افرايم.فرجف قلبه وقلوب شعبه كرجفان شجر الوعر قدام الريح. (SVD)
Is:7:3: فقال الرب لاشعياء اخرج لملاقاة آحاز انت وشآرياشوب ابنك الى طرف قناة البركة العليا الى سكة حقل القصّار (SVD)
Is:7:4: وقل له.احترز واهدأ.لا تخف ولا يضعف قلبك من اجل ذنبي هاتين الشعلتين المدخنتين بحمو غضب رصين وارام وابن رمليا. (SVD)
Is:7:5: لان ارام تآمرت عليك بشر مع افرايم وابن رمليا قائلة (SVD)
Is:7:6: نصعد على يهوذا ونقوّضها ونستفتحها لانفسنا ونملّك في وسطها ملكا ابن طبئيل. (SVD)
Is:7:7: هكذا يقول السيد الرب لا تقوم لا تكون. (SVD)
Is:7:8: لان راس ارام دمشق وراس دمشق رصين وفي مدة خمس وستين سنة ينكسر افرايم حتى لا يكون شعبا. (SVD)
Is:7:9:  وراس افرايم السامرة وراس السامرة ابن رمليا.ان لم تؤمنوا فلا تأمنوا (SVD)
Is:7:10: ثم عاد الرب فكلم آحاز قائلا (SVD)
Is:7:11: اطلب لنفسك آية من الرب الهك.عمق طلبك او رفّعه الى فوق. (SVD)
Is:7:12: فقال آحاز لا اطلب ولا اجرب الرب. (SVD)
Is:7:13: قال اسمعوا يا بيت داود هل هو قليل عليكم ان تضجروا الناس حتى تضجروا الهي ايضا. (SVD)
Is:7:14: ولكن يعطيكم السيد نفسه آية.ها العذراء تحبل وتلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل. (SVD)
Is:7:15: زبدا وعسلا ياكل متى عرف ان يرفض الشر ويختار الخير. (SVD)
Is:7:16:  لانه قبل ان يعرف الصبي ان يرفض الشر ويختار الخير تخلى الارض التي انت خاش من ملكيها (SVD)
Is:7:17: يجلب الرب عليك وعلى شعبك وعلى بيت ابيك اياما لم تأتي منذ يوم اعتزال افرايم عن يهوذا اي ملك اشور. (SVD)
Is:7:18: ويكون في ذلك اليوم ان الرب يصفر للذباب الذي في اقصى ترع مصر وللنحل الذي في ارض اشور (SVD)
Is:7:19: فتأتي وتحل جميعها في الاودية الخربة وفي شقوق الصخور وفي كل غاب الشوك وفي كل المراعي. (SVD)
Is:7:20:في ذلك اليوم يحلق السيد بموسى مستأجرة في عبر النهر بملك اشور الراس وشعر الرجلين وتنزع اللحية ايضا. (SVD)
Is:7:21: ويكون في ذلك اليوم ان الانسان يربي عجلة بقر وشاتين. (SVD)
Is:7:22: ويكون انه من كثرة صنعها اللبن يأكل زبدا فان كل من أبقي في الارض يأكل زبدا وعسلا. (SVD)
Is:7:23: ويكون في ذلك اليوم ان كل موضع كان فيه الف جفنة بالف من الفضة يكون للشوك والحسك. (SVD)
Is:7:24: بالسهام والقوس يؤتى الى هناك لان كل الارض تكون شوكا وحسكا. (SVD)
Is:7:25: وجميع الجبال التي تنقب بالمعول لا يؤتى اليها خوفا من الشوك والحسك فتكون لسرح البقر ولدوس الغنم (SVD)
Is:8:1: وقال لي الرب خذ لنفسك لوحا كبيرا واكتب عليه بقلم انسان لمهير شلال حاش بز. (SVD)
Is:8:2: وأن أشهد لنفسي شاهدين امينين اوريا الكاهن وزكريا بن يبرخيا. (SVD)
Is:8:3: فاقتربت الى النبية فحبلت وولدت ابنا.فقال لي الرب ادعو اسمه مهير شلال حاش بز. (SVD)
Is:8:4: لانه قبل ان يعرف الصبي ان يدعو يا ابي ويا امي تحمل ثروة دمشق وغنيمة السامرة قدام ملك اشور (SVD)
Is:8:5: ثم عاد الرب يكلمني ايضا قائلا (SVD)
Is:8:6: لان هذا الشعب رذل مياه شيلوه الجارية بسكوت وسر برصين وابن رمليا (SVD)
Is:8:7: لذلك هوذا السيد يصعد عليهم مياه النهر القوية والكثيرة ملك اشور وكل مجده فيصعد فوق جميع مجاريه ويجري فوق جميع شطوطه (SVD)
Is:8:8: ويندفق الى يهوذا.يفيض ويعبر.يبلغ العنق ويكون بسط جناحيه ملء عرض بلادك يا عمانوئيل (SVD)
Is:8:9: هيجوا ايها الشعوب وانكسروا واصغي يا جميع اقاصي الارض.احتزموا وانكسروا.احتزموا وانكسروا. (SVD)
Is:8:10:تشاوروا مشورة فتبطل.تكلموا كلمة فلا تقوم.لان الله معنا. (SVD)
Is:8:11:  فانه هكذا قال لي الرب بشدة اليد وانذرني ان لا اسلك في طريق هذا الشعب قائلا (SVD)
Is:8:12: لا تقولوا فتنة لكل ما يقول له هذا الشعب فتنة ولا تخافوا خوفه ولا ترهبوا. (SVD)
Is:8:13:  قدسوا رب الجنود فهو خوفكم وهو رهبتكم. (SVD)
 
من خلال السياق كاملا تدرك أنه لا علاقة للسيد المسيح ـ عليه السلام ـ  ولا ولادته بما يتحدث عنه النص .
والقائل للنبوئة ـــ حسب السياق   ــ ليس الرب كما ادعى ( متى ) وإنما هو   ( آحاز )         
ونسأل :
هل خلت تلك الأرض من ( رصين ملك آرام وابن رمليا ملك اسرائيل ) عند ولادة السيد المسيح ؟؟؟
هل تمت جميع تلك النبوءات ( من تصفير " الرب " للذباب في ترع مصر !! وحلولها في الأودية الخربة ....إلى حلاقة " السيد " بموس مستأجرة في " عبر النهر بملك أشور لرأسه وشعر رجليه وهل نزع لحيته ؟؟؟ { عند ولادة السيد المسيح } !!!!!!؟؟؟ ومن هو السيد في المواضع الثلاث اصلاً ؟؟؟؟
هل أكل كل من بقي في الأرض زبداً وعسلاً ؟؟؟
هل حملت ثروة دمشق وغنيمة السامرة قدام ملك أشور ؟؟؟!!!  ( قبل أن يعرف الصبي أن يقول يا أبي ويا أمي ) ؟؟؟؟
هل أصعد " السيد " مياه شيلوه الجارية متدفقة إلى يهوذا ..ففاض الماء وعبر وبلغ الأعناق ؟؟؟ وكان بسط " جناحيه " ملء عرض بلاد عمانوئيل ؟؟؟؟ عند ولادة السيد المسيح ( أو عمانوئيل – كما يريد كاتب انجيل متى ) ؟؟؟
 
***  هل بقي شك بأن تلك النبوءة كانت خاصة بانهزام رصين وابن رمليا الذين هاجما أورشليم على يد عمانوئيل ؟؟؟؟
*** وهل بقي هناك أدنى شك بأن ( لمهير شلال حاش بز ) هو ( عمانوئيل ) وهو ابن آحاز من ( النبية )...؟؟؟؟ وأن الله نصره وملكه أشور وأرض يهوذا وأبطل به مشاورات الشعوب واحتزامهم بشدة اليد  ؟؟؟
 
وقد يصرخ القارىء قائلاً : تمهل .... كيف تكون النبوءة عن " عذراء " ويكون عمانوئيل ابن النبية ؟؟؟ فأقول : ومن اخبرك أيها القارىء الكريم أن الكلمة العبرية الأصلية كانت " عذراء " ؟؟؟؟!!!!!
نعم إن الكلمة في الأصل العبري هي " عالما " ( almaw )  وترجمتها الحرفية " الفتاة الشابة " واليك النص العبري و الترجمة الأنكليزية ونطق الأصل العبري :
 

(HOT) לכן יתן אדני הוא לכם אות הנה העלמה הרה וילדת בן וקראת שׁמו עמנו אל׃

http://bible.crosswalk.com/Lexicons/Hebrew/heb.cgi?number=05959
 

יד  לָכֵן יִתֵּן אֲדֹנָי הוּא, לָכֶם--אוֹת:  הִנֵּה הָעַלְמָה, הָרָה וְיֹלֶדֶת בֵּן, וְקָרָאת שְׁמוֹ, עִמָּנוּ אֵל.
http://www.mechon-mamre.org/p/pt/pt1007.htm
(JPS)  Therefore the Lord Himself shall give you a sign: behold, the young woman shall conceive, and bear a son, and shall call his name Immanuel.

 

(BBE)  For this cause the Lord himself will give you a sign; a young woman is now with child, and she will give birth to a son, and she will give him the name Immanuel.

 
وأما الترجمة السبعينة لنص اشعياء 8-3 :  فهي كالتالي : دنوت من امراتى النبية فحملت وولدت ابنا فقال لى الرب سمه : اسرع الى السلب بادر الى النهب .

(Bishops)  After that went I vnto the prophetisse, and she conceaued & bare a sonne: Then sayde the Lord to me, Geue him his name, a speedie robber, an hastie spoyler.

 
وبقي أمر أخير لتبيانه وهو أن عادة اليهود وملوك اسرائيل كانت إطلاق اسمين على المولود أحدهم كان صفة يربط بلفظ الجلالة بالعبرية ( ئيل ) أي اله اسرائيل كما في اسماعيل ( أي سمع الله ) ويعقوب وهو اسرائيل ( السائر الى الله ) ... وكما في اسماء الملائكة عبيد الله ( عزرائيل – جبرائيل – ميكائيل ) ....ولم يبقى سوى ان نبين أن مهير شلال حاش بز وهو عمانوئيل ( يعني مع الله ) وليس كما قرره متى ( بان تفسيره الله معنا ) لأنها وجدت في اصحاح آخر.
Is:8:10 10  تشاوروا مشورة فتبطل.تكلموا كلمة فلا تقوم.لان الله معنا. (SVD)
 
وهي تنسجم مع نصرة الله لعمانوئيل الذي كان ( مع الله ) وتأييده حين نصره على رصين وابن رمليا ...
ويكفي الإشارة الأخيرة إلى غرابة نص إنجيل متى الذي أقر بأن السيدة مريم ستدعوا ابنها ( يسوع ) وليس ( عمانوئيل ) وأن السيد المسيح طوال حياته لم يدع بهذا الإسم إطلاقا .   Mat 1:21  فَسَتَلِدُ ابْناً وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ».
                       Mat 1:23 «هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْناً وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» (الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللَّهُ مَعَنَا).
 
ولاحظ أيها القارىء العزيز انها ( ستدعوا ) اسمه يسوع ( أي المخلص ).....وانهم ( سيدعون ) اسمه عمانوئيل ،،، واعتقد ان هناك فرقا بين – تدعوا "هي"- و – يدعون " هم " ..... وهناك فرق بين عمانوئيل ويسوع ، مما لا يدع مجال للشك أنه هذا الرجل ( أعني متّى ) يأخذ كلمة من هنا وكلمة من هناك ، ويأتي بكلمة من أم رأسه كي فقط ليضل قومه .
 
مثال آخر : هل كان رؤساء الكهنة وكتبة الشعب يعلمون حقا بولادة ( يسوع ) ومكان ولادته ؟؟
 
يقول متّى في الإصحاح الثاني من إنجيله
   Mat 2:1  وَلَمَّا وُلِدَ يَسُوعُ فِي بَيْتِ لَحْمِ الْيَهُودِيَّةِ فِي أَيَّامِ هِيرُودُسَ الْمَلِكِ إِذَا مَجُوسٌ مِنَ الْمَشْرِقِ قَدْ جَاءُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ
   Mat 2:2  قَائِلِينَ: «أَيْنَ هُوَ الْمَوْلُودُ مَلِكُ الْيَهُودِ؟ فَإِنَّنَا رَأَيْنَا نَجْمَهُ فِي الْمَشْرِقِ وَأَتَيْنَا لِنَسْجُدَ لَهُ».
   Mat 2:3  فَلَمَّا سَمِعَ هِيرُودُسُ الْمَلِكُ اضْطَرَبَ وَجَمِيعُ أُورُشَلِيمَ مَعَهُ.
   Mat 2:4  فَجَمَعَ كُلَّ رُؤَسَاءِ الْكَهَنَةِ وَكَتَبَةِ الشَّعْبِ وَسَأَلَهُمْ: «أَيْنَ يُولَدُ الْمَسِيحُ؟»
   Mat 2:5  فَقَالُوا لَهُ: «فِي بَيْتِ لَحْمِ الْيَهُودِيَّةِ لأَنَّهُ هَكَذَا مَكْتُوبٌ بِالنَّبِيِّ[1]:
   Mat 2:6  وَأَنْتِ يَا بَيْتَ لَحْمٍ أَرْضَ يَهُوذَا لَسْتِ الصُّغْرَى بَيْنَ رُؤَسَاءِ يَهُوذَا لأَنْ مِنْكِ يَخْرُجُ مُدَبِّرٌ يَرْعَى شَعْبِي إِسْرَائِيلَ».
 
وبهذا النص يقرر كاتب إنجيل متى بأن رؤساء الكهنة وكتبة الشعب كانوا يعلمون ، بل وينتظرون ولادة السيد المسيح في بيت لحم ....والدليل !!( ماهو مكتوب بالنبي )!!! ....فأين ذكر هذا الكلام في العهد القديم ؟؟؟
إنه يقصد النص الموجود بسفر ميخا القائل :
 
Mic 5:2  «أَمَّا أَنْتِ يَا بَيْتَ لَحْمَِ أَفْرَاتَةَ وَأَنْتِ صَغِيرَةٌ أَنْ تَكُونِي بَيْنَ أُلُوفِ يَهُوذَا فَمِنْكِ يَخْرُجُ لِي الَّذِي يَكُونُ مُتَسَلِّطاً عَلَى إِسْرَائِيلَ وَمَخَارِجُهُ مُنْذُ الْقَدِيمِ مُنْذُ أَيَّامِ الأَزَلِ».
 
ترى هل حقا تنطبق هذه النبوءة على السيد المسيح حسب النص ( المنسوخ ) ؟؟؟ تعالى لنتابع قصة هذا النص ( المقتطع ) منذ البداية....وسأترك الحكم للقارئ :
جاء في سفر  النبي ميخا الإصحاح الرابع العدد واحد وما بعده ما نصه :
 
   Mic 4:1  وَيَكُونُ فِي آخِرِ الأَيَّامِ أَنَّ جَبَلَ بَيْتِ الرَّبِّ يَكُونُ ثَابِتاً فِي رَأْسِ الْجِبَالِ وَيَرْتَفِعُ فَوْقَ التِّلاَلِ وَتَجْرِي إِلَيْهِ شُعُوبٌ.
  Mic 4:2  وَتَسِيرُ أُمَمٌ كَثِيرَةٌ وَيَقُولُونَ: «هَلُمَّ نَصْعَدْ إِلَى جَبَلِ الرَّبِّ وَإِلَى بَيْتِ إِلَهِ يَعْقُوبَ فَيُعَلِّمَنَا مِنْ طُرُقِهِ وَنَسْلُكَ فِي سُبُلِهِ». لأَنَّهُ مِنْ صِهْيَوْنَ تَخْرُجُ الشَّرِيعَةُ وَمِنْ أُورُشَلِيمَ كَلِمَةُ الرَّبِّ.
  Mic 4:3  فَيَقْضِي بَيْنَ شُعُوبٍ كَثِيرِينَ. يُنْصِفُ لِأُمَمٍ قَوِيَّةٍ بَعِيدَةٍ فَيَطْبَعُونَ سُيُوفَهُمْ سِكَكاً وَرِمَاحَهُمْ مَنَاجِلَ. لاَ تَرْفَعُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ سَيْفاً وَلاَ يَتَعَلَّمُونَ الْحَرْبَ فِي مَا بَعْدُ.
  Mic 4:4  بَلْ يَجْلِسُونَ كُلُّ وَاحِدٍ تَحْتَ كَرْمَتِهِ وَتَحْتَ تِينَتِهِ وَلاَ يَكُونُ مَنْ يُرْعِبُ لأَنَّ فَمَ رَبِّ الْجُنُودِ تَكَلَّمَ.
  Mic 4:5  لأَنَّ جَمِيعَ الشُّعُوبِ يَسْلُكُونَ كُلُّ وَاحِدٍ بِا
الصفحات [1] [ 2]
اضيف بواسطة :   admin       رتبته (   الادارة )
التقييم: 0 /5 ( 0 صوت )

تاريخ الاضافة: 26-11-2009

الزوار: 1483


المقالات المتشابهة
المقال السابقة
مكتبة نجع الحمادي
المقالات المتشابهة
المقال التالية
حقيقة الكتاب المقدس
جديد قسم مـقـالات الموقـــع
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في
القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك