عرض المقال :نبؤة عمانوئيل الملفقة
  الصفحة الرئيسية » مـقـالات الموقـــع » كشف البلية بفضح النصرانية » حقائق حول المسيح بالأناجيل

اسم المقال : نبؤة عمانوئيل الملفقة
كاتب المقال: admin



نبؤة اشعيا المزعومة :


اليك اولا النص من اشعيا اصحاح 7 العدد 14 :
10ثُمَّ عَادَ لرَّبُّ فَقَالَ لِآحَازَ: 11"اُطْلُبْ لِنَفْسِكَ آيَةً مِنَ لرَّبِّ إِلَهِكَ. عَمِّقْ طَلَبَكَ أَوْ رَفِّعْهُ إِلَى فَوْقٍ". 12فَقَالَ آحَازُ: "لاَ أَطْلُبُ وَلاَ أُجَرِّبُ لرَّبَّ". 13فَقَالَ: "سْمَعُوا يَا بَيْتَ دَاوُدَ. هَلْ هُوَ قَلِيلٌ عَلَيْكُمْ أَنْ تُضْجِرُوا لنَّاسَ حَتَّى تُضْجِرُوا إِلَهِي أَيْضاً؟ 14وَلَكِنْ يُعْطِيكُمُ لسَّيِّدُ نَفْسُهُ آيَةً: هَا لْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ بْناً وَتَدْعُو سْمَهُ "عِمَّانُوئِيلَ". 15زُبْداً وَعَسَلاً يَأْكُلُ مَتَى عَرَفَ أَنْ يَرْفُضَ لشَّرَّ وَيَخْتَارَ لْخَيْرَ. 16لأَنَّهُ قَبْلَ أَنْ يَعْرِفَ لصَّبِيُّ أَنْ يَرْفُضَ لشَّرَّ وَيَخْتَارَ لْخَيْرَ تُخْلَى لأَرْضُ لَّتِي أَنْتَ خَاشٍ مِنْ مَلِكَيْهَا".


والذى يريد ان يوحى به علماء النصارى ان كلمة العذراء هنا اشارة للسيدة مريم الصديقة وابنها وقد ذكرت هنا الفقرة كاملة لكن النصارى يقوموا دائما كعادتهم باقتطاع النص اقتطاعا مذموما و يذكروا العدد 14 فقط والنص فى الحقيقة يتحدث عن ميلاد ابن اشعيا نفسه كما سنرى فى النص التالى وهو نفس السفر اصحاح 8 العدد 3  :
3فَاقْتَرَبْتُ إِلَى لنَّبِيَّةِ فَحَبِلَتْ وَوَلَدَتِ بْناً. فَقَالَ لِي لرَّبُّ: "دْعُ سْمَهُ مَهَيْرَ شَلاَلَ حَاشَ بَزَ. 4لأَنَّهُ قَبْلَ أَنْ يَعْرِفَ لصَّبِيُّ أَنْ يَدْعُوَ: يَا أَبِي وَيَا أُمِّي تُحْمَلُ ثَرْوَةُ دِمَشْقَ وَغَنِيمَةُ لسَّامِرَةِ قُدَّامَ مَلِكِ أَشُّورَ".



 



والنص فى الترجمة السبعينية هو كالتالى  :
3 دنوت من امراتى النبية فحملت وولدت ابنا فقال لى الرب سمه : اسرع الى السلب بادر الى النهب .

 


و يتضح من مقارنة النصين ان العذراء المذكورة فى النص الاول ليست مريم العذراء او حتى نبؤة عنها بل هى فى الواقع زوجة اشعيا النبى كما ورد فى النص الثانى والابن هو فى الواقع ابن اشعيا الذى يقول الرب له سمه وكل طفل يولد يتم تسميته فلماذا الامر هنا لان الرب اراد ان يسميه عمانوئيل كما نبآه من قبل فى اشعيا 7 : 14 . بقى سؤال مهم كيف ثوصف زوجة اشعيا بالعذراء و العذراء بالعربية المرآة البكر التى لم تتزوج سواء شابة ام عجوز ولكن فى العبرانية اللغة الاصلية للعهد القديم كلمة "علما"تعنى المراة الشابة سواء متزوجة او غير متزوجة وقد ورد بالحواشى فى اسفل الصفحة فى الترجمة السبعينية المرادف لكلمة عذراء المراة الصبية و زوجة الملك . وفى الموقع التالى على الانترنت وجدالمعنى التالى عن الكلمة الاصلية العبرية "علما "
http://bible.crosswalk.com/Lexicons...gi?number=05959


`almah TWOT - 1630b
Phonetic Spelling Parts of Speech
al-maw' Noun Feminine
Definition 1. virgin, young woman a.of marriageable age b. maid or newly married .


و كما ترى عزيزى القارىء ان من معانىهذه الكلمة الشابة الحديثة الزواج او المراة الشابة وليست العذراء بالمعنى المعروف اليوم. ويكون معنى النص ها هى امراتك الشابة (التى تزوجتها حديثا) تحبل وتلد ابنا سمه عمانوئيل .


و الان لنبحث كلمة عمانوئيل هذه التى يقولون بناء على فتوى من متى الاصحاح الاول عدد 23 هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا. يتطوع متى بالتفسير والكارثة انه خطا واخذ علماء النصارى على عاتقهم بمنتهى البلاهة هذا القول واصبح من اساسيات العقيدة اولا كيف يفسرها بصيغة الجمع اى لماذا لا تكون الله معه او الله معى او حتى معها؟ اين وجد متى صيغة الجمع هذه فى الكلمة ثانيا كان اليهود يسمون انبياءهم وانفسهم بالصيغة التى تنتهى ب ئيل وهى تعنى اله اسرائيل مثل اسماعيل اى قد سمع الله (استجاب) و اسرائيل اى السائر الى الله وكذلك هناك اسماء ملائكة معروفة مثل جبرائيل وعزرائيل والخلاصة ان كلهم عبيد منسوبين الى الله و كذلك اسم عمانوئيل التى تعنى مع الله وهل من نصفه انه مع الله يصير هو الله ؟؟؟؟ وفى النهاية رغم كل ما ذكر عن عمانوئيل فهل هناك نص واحد اطلق فيه على المسيح فى العهد الجديد عمانوئيل او مع الله او حتى الله معنا التى افتى يها متى , طبعا لا يوجد واللوم ليس على متى ولكن على من يرددوا كلامه كالببغاوات .

و يزعم كاتب انجيل متى انها نبؤة عن المسيح فى النص التالى متى 1 : 22
22 وهذا كله كان لكي يتم ما قيل من الرب بالنبي القائل .
23 هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا.
و قام الاخ القذافى بالرد على هذا الموضوع رد رائع موجود فى الرابط التالى

http://www.alsouna.com/vb/upload/sh...=&threadid=1286


ونضيف بعون الله ما يلى  :


اولا اصل الكلمة فى النص العبرى التى يترجموها بالعذراء هى كما ذكر" علما" و قد وردت سبعة مرات فى العهد القديم ومعناها بالعبرية شابة وكاتب انجيل متى كان معه نسخة يونانية وهى النسخة السبعينية وضع المترجم فيها كلمة "بارثينوس " اى عذراء باليونانية و النصارى دائما يقولون ارجع للنص الاصلى و لاتلتفت للترجمة والنص الاصلى عبرى و ليس يونانى هنا و نحن نعود للنص الاصلى .


وهذه هى الترجمة الانجليزية للنص العبرى الاصلى من هذا الموقع :
http://www.mechon-mamre.org/p/pt/pt1007.htm

14 Therefore the Lord Himself shall give you a sign: behold, the young woman shall conceive, and bear a son, and shall call his name Immanuel.


و الترجمة ببساطة هنا هى المرأة الشابة وهى مرتبطة بنبؤة حدثت فى وقتها كما يظهر من الاصحاح الذى يليه >
و اليك الان تفصيل للمرات السبع التى وردت فيها كلمة "علما " العبرية فى العهد القديم و كلها بمعنى شابة او شابات مرتين فقط من المرجح ان المقصود انها شابة و عذراء .


و قد وردت فى الاعداد الاتية :


وردت فى التكوين 24 : 4 و الخروج 2 : 8 و المزامير 68 : 25 و الامثال 30 : 19 و نشيد الانشاد 1 : 3 و 6 : 8 واشعيا 7 : 14 .


و اليك الان ترجمة كلمة علما فى النسخ الاتية للمقارنة  :


ASV KJV NIV فان دايك
Maiden virgin maiden الفتاة
Maiden the maid girl الفتاة
Damsels damsels maidens فتيات
Maiden a maid maiden فتاة
Virgins virgins maiden العذارى

Virgins virgins virgins عذارى


و اول سؤال كلمة واحدة فى الاصل لا يستطيع المترجمين ان يثبتوا على معنى واحد كما ترى من الجدول كلمة واحدة لها كل هذه المعانى بل ترجمها احدهم خادمة فى نسخة الملك جيمس فلماذا نتمسك بمعنى واحد يوافق مزاج كاتب انجيل متى .وفى الترجمة السبعينية وهى التى ينقل منها كاتب انجيل متى ورد بالحاشية ان الكلمة تعنى المرأة الصبية او زوجة الملك .


يعنى الامر لا يخرج عن ترجمة غير دقيقة استغلها كاتب انجبل متى ووجدها فرصة ليفبرك النبؤة على المسيح عليه السلام وهذا ما فعله هذا الكاتب كثيرا يعنى هو باختصار يكتب الانجيل وامامه العهد القديم النسخة اليونانية يبحث عن اى نص يشابة ما يكتب من العهد القديم ويربطه مع ما يكتب افتضح امره هنا بسهولة لان الترجمة غير دقيقة.


نقطة اخرى النبؤة المزعومة تنص على ان العذراء هى التى سوف تدعوه بهذا الاسم عمانويل و لكن كاتب انجيل متى يقول :
23 هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا .


لاحظ يدعون اسمه و ليس العذراء هى التى تدعوه و الحقيقة و لا العذراء و لا اى شخص قد دعاه بهذا الاسم اطلاقا .


كلمة علما وردت فى العهد القديم سبع مرات و انت تؤكد ذلك و ذكرت لك الترجمة لهذه الكلمة فى عدة ترجمات و اضح منها انها لم تترجم بعذراء الا فى نشيد الانشاد و اليك النص الذى ذكرته انت فى التكوين 24 : 43 و 44
42فَجِئْتُ لْيَوْمَ إِلَى لْعَيْنِ وَقُلْتُ: أَيُّهَا لرَّبُّ إِلَهُ سَيِّدِي إِبْرَاهِيمَ إِنْ كُنْتَ تُنْجِحُ طَرِيقِي لَّذِي أَنَا سَالِكٌ فِيهِ 43فَهَا أَنَا وَقِفٌ عَلَى عَيْنِ لْمَاءِ وَلْيَكُنْ أَنَّ لْفَتَاةَ لَّتِي تَخْرُجُ لِتَسْتَقِيَ وَأَقُولُ لَهَا: سْقِينِي قَلِيلَ مَاءٍ مِنْ جَرَّتِكِ 44فَتَقُولَ لِيَ: شْرَبْ أَنْتَ وَأَنَا أَسْتَقِي لِجِمَالِكَ أَيْضاً هِيَ لْمَرْأَةُ لَّتِي عَيَّنَهَا لرَّبُّ لِابْنِ سَيِّدِي.


و النص كما ترى الذى ذكرته انت ليس به اى عذراء و هذه هى النسخة العربية ترجمة فان دايك .


اما نفس النص فى الترجمة الحديثة و هى فى الغالب :
42فَأَقْبَلْتُ الْيَوْمَ عَلَى الْعَيْنِ وَقُلْتُ: أَيُّهَا الرَّبُّ، إِلَهَ سَيِّدِي إِبْرَاهِيمَ. أَرْجُوكَ أَنْ تُوَفِّقَ مَسْعَايَ الَّذِي مِنْ أَجْلِهِ قُمْتُ بِهَذِهِ الرِّحْلَةِ. 43هَا أَنَا وَاقِفٌ عِنْدَ بِئْرِ الْمَاءِ، فَلْيَكُنْ أَنَّ الْفَتَاةَ الَّتِي تَأْتِي لِتَسْتَقِيَ، وَالَّتِي أَطْلُبُ مِنْهَا أَنْ تَسْقِيَنِي بَعْضَ الْمَاءِ، 44فَتَقُولُ لِي: اشْرَبْ أَنْتَ، وَأَنَا أَسْتَقِي لِجِمَالِكَ أَيْضاً، تَكُونُ هِيَ الْفَتَاةَ الَّتِي عَيَّنَهَا الرَّبُّ لابْنِ سَيِّدِي.


فلا يوجد فيها اى عذراء ايضا كما ترى ولاحظ الاختلاف فى النص الاول "هى المرأة " و فى الثانى " هى الفتاة " . و كما ترى الامر لا رابط له و لا يصلح لاى استنتاج تبنى عليه عقيدة لان الامر يعتمد على مزاج المترجم و نواياه .


و هذه للمرة الثانية الترجمة الصحيحة من العبرية :

יד לָכֵן יִתֵּן אֲדֹנָי הוּא, לָכֶם--אוֹת: הִנֵּה הָעַלְמָה, הָרָה וְיֹלֶדֶת בֵּן, וְקָרָאת שְׁמוֹ, עִמָּנוּ אֵל. 14 Therefore the Lord Himself shall give you a sign: behold, the young woman shall conceive, and bear a son, and shall call his name Immanuel.

اما حكاية الترجمة التى ترجمها 70 عالم و اختاروا كلمة "عذراء" فهذه حجة عليك لان العبرة بالاصل لان هؤلاء العلماء غير ملهمين و لا توحى اليهم الروح القدس هم فعلا ترجموها عذراء و وجد فيها كاتب انجيل متى فرصة لاثبات ما يريد اثباته و الدليل ان احدا فى حياة المسيح من الذين يعرفوا هذه الاعداد فى اشعيا بالعبرية الاصلية لم يستخدمها فى حياة المسيح و لو مرة واحدة و كما قلت (وهذه حجة واضحة جدا ) لم يطلق عليه هذا الاسم "عمانويل "و لو مرة واحدة فى حياته و لم يظهر هذا الا بعد كتابة انجيل متى و وضعت فيه لتقريب الموضوع لليهود و تامل يا صديقى كيف تثبت نبؤة بعد رحيل جميع ابطالها و لا يوجد اى دليل على حصولها فى حياتهم ابدا .


و هذا هو المقياس لتكون النبؤة صحيحة ان تذكر فى وقتها و تجعل بعض الناس يؤمنوا لانها معروفة عندهم و هذا غير متوفر فى هذه الحالة بل وغير متوفر فى نبؤات متى كلها و التى تعتمد على ربط تعسفى باعداد من العهد القديم باى حدث حتى لو تاليف . و ان شاء الله سوف افتح موضوع جديد لتفصيل ذلك .


كتبه الأخ eeww2000


 


اضيف بواسطة :   admin       رتبته (   الادارة )
التقييم: 0 /5 ( 0 صوت )

تاريخ الاضافة: 26-11-2009

الزوار: 558


المقالات المتشابهة
المقال السابقة
هل يسوع غافر الذنوب ؟؟
المقالات المتشابهة
المقال التالية
أدلة نبوة المسيح عليه السلام من الإنجيل
جديد قسم مـقـالات الموقـــع
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في
القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك