عرض المقال :القس المصري مدحت رفعت يتحرش بالنساء
  الصفحة الرئيسية » مـقـالات الموقـــع » كشف البلية بفضح النصرانية » فضائح النصرانية » فضائح عربية

اسم المقال : القس المصري مدحت رفعت يتحرش بالنساء
كاتب المقال: الحقيقة

شهدت الكنيسة الإنجيلية بالطالبية أمس الأول مظاهرات ومشادات ومشاحنات بين شعب الكنيسة وأعضاء اللجنة المفوضية التي شكلها مجمع القاهرة الإنجيلي للتحقيق فيما نسبه أعضاء وشعب الكنيسة لراعيها القس مدحت رفعت عجبان من تهم أخلاقية وعقائدية ومالية وقيامهم بطرد القس عاطف توفيق عضو اللجنة والشيخ مجدي رضا من الاجتماع وحاول أعضاء اللجنة امتصاص غضب المتظاهرين الذين رفعوا لافتات تطالب بعزل القس مدحت وفك الروابط الرعوية بينه وبين شعب الكنيسة.


وحمل المتظاهرون أعضاء مجمع القاهرة الإنجيلي مسؤولية ما يحدث داخل الكنيسة علي مدي ٥ سنوات متهمين أعضاء المجمع بمساعدة راعي الكنيسة لأهداف خاصة بهم يأتي في مقدمتها أن ١٥ كنيسة إنجيلية ترغب شعوبها في الإطاحة بالقساوسة القائمين عليها لأسباب عدة يأتي في مقدمتها التعديات الأخلاقية التي يرتكبونها في حق شعوب هذه الكنائس لذلك فإنهم موالسون للقس ولا يرغبون في تحقيق مطلب شعب كنيسة الطالبية حتي لا تكون بداية النهاية لهم.


وأكدوا أن القس مدحت اعتاد أن تكون عظاته علي منبر الكنيسة هي التباهي بأنه يعرف المحافظ والعقيد الفلاني ومأمور القسم وأعضاء برلمان بهدف إرهاب وتخويف شعب وشباب الكنيسة وتهديدهم بإدخالهم في السجون وحدث بالفعل عندما أدخل ٤ من شباب الكنيسة لقسم الشرطة وحرر محاضر ضدهم بالتعدي عليه وسبه رغم أن ذلك لم يحدث. وأكد فؤاد رشدالمحامي الطائفة الإنجيلية أن المشكلة بدأت منذ ٣ سنوات بسبب قيام القس مدحت رفعت بتجاوزات رعوية وعقائدية وأخلاقية يأتي في مقدمة ذلك قيامه بالاعتداء الجنسي علي زوجة بواب الكنيسة،


 التي حررت له المحضر رقم ١٦٢٦٩ لسنة ٢٠٠٦ جنح العمرانية بتاريخ ٢٠٠٦/٤/١٨ اتهمته فيه بأنه يحاول مضاجعتها والاعتداء عليها جنسيا كما تم تحرير المحضر رقم ٩٥٦١ لسنة ٢٠٠٧ جنح العمرانية بتاريخ ٢٠٠٧/٨/١٧ من ٢٢ فردا من أبناء الكنيسة طالبوا فيه بعزل القس مدحت لأنه يعمل علي إرهابهم وتحرير محاضر ضدهم وكان آخرها المحضر رقم ٩٣٠٠ لسنة ٢٠٠٧ بتاريخ ٢٠٠٧/٨/١٣ ضد كل من منير عبدالشهيد توما وعدلي تقي اتهمهما بأنهما منعاه من إقامة الصلاة داخل الكنيسة وتم احتجازهما في قسم شرطة العمرانية وأخلت النيابة سبيلهما.


وقال سمير عزيز فنان تشكيلي من أبناء الكنيسة إن هذا القس حصل علي إجازة لمدة عام بسبب كثرة الشكاوي المرفوعة ضده للمجمع وسنودس النيل الإنجيلي في محاولة من المجمع لتهدئة الناس إلا أن المجمع اتخذ قرارا بعزل بعض الشيوخ وحل المجلس وفك شعب الكنيسة كله رغم أن عضويتهم مضي عليها ٣٠ عاما، لإرضاء مدحت ومساندته.


وقال عزيز إن ٤١ عضوا من شعب الكنيسة أرسلوا بيانا لأعضاء مجمع القاهرة تناول كل المخالفات العقائدية والأخلاقية والمالية للقس مدحت راعي الكنيسة، التي تستوجب فك الروابط الرعوية بينه وبين شعب الكنيسة.

وأكد منير عبدالشهيد من أبناء الكنيسة أن التحرش بشعب الكنيسة لم يكن من الراعي لها فقط بل من زوجته مرثا وشقيقتها ليديه المقيمة بمدينة السلام وليس لهما حق حضور اجتماعات الكنيسة بل قامتا بالاعتداء علي المعترضين علي القس مدحت، بألفاظ سيئة جدا لا تليق بمكان عبادة، وتم رفع هذه الوقائع في مذكرة موقع عليها عدد كبير من أبناء الكنيسة للدكتور القس أندريه زكي نائب رئيس الطائفة الإنجيلية إلا أن الوضع مازال علي ما هو عليه.


وأكد شباب الكنيسة أنهم رفعوا بيانا إلي كل الجهات المعنية أعلنوا فيه عدم ثقتهم في قانونية اللجنة المفوضية من مجمع القاهرة، واصفين أعضاءها بعدم النزاهة وأجمعوا علي أن المجمع متواطئ مع الراعي وأنهم يعرفون دور كل عضو من أعضاء المجمع في المهزلة التي حدثت وتحدث في الكنائس المشيخية.


المصدر
http://www.almasry-alyoum.com/article.aspx?ArticleID=73185

اضيف بواسطة :   admin       رتبته (   الادارة )
التقييم: 0 /5 ( 0 صوت )

تاريخ الاضافة: 26-11-2009

الزوار: 773


المقالات المتشابهة
جديد قسم مـقـالات الموقـــع
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في
القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك